Wednesday, May 30, 2018

0 comments

معلمي الفاضل #الصحراءالغربية

بنّة شداد علمتُ ببالغ الحزن والأسى برحيل الكاتب المثقف، أحمد الشيعة. إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنّا لفراقك يا أحمد لمحزونون. رحل معلمي الثائر الذي نثر السنين وارتحل بلا حقائب. لقد علمني معلمي، أحمد الشيعة، الصدق والمجاهرة به والدفاع عنه. علّمني كل شيء عن الثورة وأنها ستنتصر وأننا عائدون لا محالة لثراء الوطن وسيحتضننا […]

0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates