Monday, February 5, 2018

0 comments

عبد القادر الطالب عمر، ”رجل من طينة الكبار”، ”رجل الكفاح والتفاني في خدمة الوطن”.

تغريدة الساهل ولد أهل أميليد، الأمــين العام للشبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية

إستلم يوم أمس الوزير الأول الجديد السيد محمد الولي أعكيك مهامه من قبل الوزير الأول السابق السيد عبد القادر الطالب عمر، و  الذي خدم القضية الوطنية بإخلاص وتفان منذ الشرارة الأولى لإنتفاضة الزملة التاريخية مروراً بتأسيس جبهة البوليساريو وصولاً لهذا اليوم، وهو الذي أبلغ رسالة هذا الشعب على أكمل وجه . 

عبد القادر الطالب عمر وعضو الأمانة الوطنية هو الرجل المتواضع والسياسي الكبير الذي أوصل الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية إلى درجات متقدمة من التطور والتقدم رغم ظروف اللجوء القاسية، حتى أصبح ولا يزال رجل من طينة الكبار.

عبد القادر الطالب عمر رجل الكفاح والتفاني في خدمة الوطن، من مواليد  17 سبتمبر 1951، درس المرحلة الإبتداءية والإعدادية بالأراضي المحتلة، قبل أن يلتحق بجبهة البوليساريو منذ تأسيسها في 10 مايو/أيار 1973، مكلفا بسلك الشباب ليخوض مرحلة التحرير من الاستعمار الأسباني حيث اعتقل عدة مرات من طرف المحتل وبعد خروج الأسبان بدا مرحلة الكفاح الثانية ضد المحتل المغربي.

عبد القادر الطالب عمر،  عمل بالتنظيم الداخلي بمدينة الداخلة المحتلة ليتعرض للاعتقال بمدينة العيون بعد مظاهرات 1975 رفقة عدد كبير من اطر  المنظمة، حتى افرج عنهم لاحقا خلال نفس السنة.

عبد القادر الطالب عمر، اشرف بأدرار سطف على انطلاقة وتنظيم الجماهير الصحراوية بمدينة الداخلة المحتلة، مروراً بالعركوب وبئر انزران ثم أم أدريكة.

عبد القادر الطالب عمر، إنتخب عضوا في المكتب السياسي للجبهة سنة 1976، و عمل والياً ثم وزيراً للداخلية، و للتجهيز و للإعلام وممثلاً للجبهة لبوليساريو بعدة دول منها إسبانيا.

عبد القادر الطالب عمر  انتخب رئيسا للمجلس الوطني سنة 1995.

عبد القادر الطالب عمر،  تقلد منصب الوزير الأول للحكومة الصحراوية منذ تاريخ 29 أكتوبر 2003 وإلى بداية هذا العام 2018، بعد أن أظهر بكل جدارة و إستحقاق على أنه صاحب المهام الصعبة.

وإذ نؤكد مرة أخرى ومن خلال الإعتماد على كافة تقاريرنا الميدانية من داخل مخيمات العزة والكرامة ومن خارجها، أنه بالفعل رجل المهمات الصعبة بعيدا عن كل الاتهامات والمزايدات لأن تاريخ مسيرته الوطنية والنضالية والخدمية كفيلة بدحض كل المزايدات.

 



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates