Friday, February 2, 2018

0 comments

جريمة قتل بشعة بـ”الرصـاص الحي” يذهب ضحيتها الشاب الصحراوي “الغن مولاي أحمد ولد لحبيب“.

بعد أقل من أسبوع على واقعة جريمة القتل البشعة بمدينة السمارة المحتلة، والتي راح ضحيتها النقابي والأستاد “ماء العينين محمد تقي الله“ والتي هزت الرأي العام الصحراوي، تعرض الشاب الصحراوي “الغن مولاي أحمد ولد لحبيب ولد بوجمعة“، أمس الـجمعة 16 جمادى الأولى 1439هـ الموافق لـ 02 فبراير 2018 مـ، لعملية قتل بشعة وبرصاص الحي ضواحي مدينة تيزنيت، وذلك حسب ما أكدته عائلة الضحية للإذاعة ميزرات الإخبارية.

وبحسب ذات المصدر فإن دوافع الجريمة لاتزال غامضة حتى الآن، فيما تم نقل الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى المركزي بمدينة أكادير المغربية قصد التشريح الطبي للوقوف على الأسباب الحقيقة وراء الجريمة !!؟.

الهالك هو “الغن مولاي أحمد ولد لحبيب ولد بوجمعة“ ووالدته “فاطمة منت محمد أميليد“ وهو من مواليد عام 1970 بمدينة العيون المحتلة، متزوج وله ثلاثة أبناء، معروف بدماثة خلقه ووطنيته العالية، حيث سبق وشارك في أحداث تاريخ مخيم أكديم إيزيك المجيد.

و في إنتظار الكشف عن خيوط الجريمة، تتقدم الهيئة التنفيذي لـ شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية إلى عائلة الفقيد أهل”مولاي أحمد” خاصة و كافة أفراد الشعب الصحراوية عامة بأحر التعازي والمُواساة، راجين من المولى عز وجل أن يتغمدهُ برحمته الواسعة وأن يُسكنه فسيح جناته مع الشهداء والصديقين، وأن يُلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

 



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates