Thursday, January 4, 2018

0 comments

عاجل، القيـادة العلـيا للبوليسـاريو تعلن للرأي العام الوطني والدولي ما يلي … :

عقد اليوم الخميس  المكتب الدائم للأمانة الوطنية  اجتماعا برئاسة السيد إبراهيم غالي، رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة اين  تطرق الى  تقارير وعروضاً تناولت سير البرامج على محتلف الجبهات، وآخر تطورات القضية الوطنية، ومحطات الفعل الوطني المقبلة.

نص البيان:

برئاسة السيد إبراهيم غالي، رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة، عقد المكتب الدائم للأمانة الوطنية اجتماعاً يوم الخميس، 04 يناير 2018، حيث تلقى تقارير وعروضاً تناولت سير البرامج على محتلف الجبهات، وآخر تطورات القضية الوطنية، ومحطات الفعل الوطني المقبلة.

وكان في مقدمة التقارير ذلك المتعلق باختتام البرنامج السنوي على مستوى جيش التحرير الشعبي الصحراوي، والذي توج بفعاليات التظاهرة الختامية لمسابقة الشهيد الولي العسكرية والمناورة العسكرية واجتماعات إطارات الجيش الصحراوي التي تزامنت معها. وأشاد المكتب الدائم بما حققه جيش التحرير الشعبي الصحراوي من مكاسب وإنجازات، في إطار جهوده الدؤوبة للرفع من استعداده القتالي وجاهزيته للتصدي لأي طارئ، وكذا حصيلة عمله في مجال مكافحة عصابات المخدرات التي تسربها المخابرات المغربية.

واستعرض الاجتماع كذلك تعاطي  الجهازين التشريعي والتنفيذي، وما توقف عليه التقييم السنوي من إنجازات ومكاسب، ومن آفاق للعمل المشترك لمعالجة أوجه النقص والسعي قدماً لترقية الأداء ومواجهة المصاعب وتقوية عوامل صمود ومقاومة شعبنا وتأجيجها على مختلف الصعد والواجهات.

وفي سياق متصل، استعرض المتكب الدائم آخر تطورات القضية الوطنية على الصعيد الخارجي والاستحقاقات المقبلة وما تتطله من تحضير، مبرزاً أن سنة 2017 قد شهدت انتصارات دبلوماسية معتبرة، وتميزت بتكريس مكانة الدولة الصحراوية في الاتحاد الإفريقي، كما فتحت المزيد من الآفاق في معركة شعبنا لحماية ثرواته الطبيعية والدفاع عن حقوقه عامة، وفي مقدمتها حقه غير القابل للتصرف في الحرية والاستقلال.

و سجلالمكتب الدائم المشاركة الصحراوية في قمة أبيدجان الأوروبية الإفريقية، دعا المملكة المغربية إلى الاحتكام إلى الشرعية الدولية والالتزام بتطبيق القانون التأسيسي للاتحاد الإفريقي، وفتح صفحة جديدة من التعايش بسلام وتعاون وحسن جوار من الجمهورية الصحراوية.

كما توقف الاجتماع عند التحضيرات الجارية لإنجاح بعض المحطات المبقلة، على غرار ندوة العلاقات الخارجية، التي تعتبر مناسبة سنوية للتقييم ودراسة سبل تفعيل النشاط الدبلوماسي الصحراوي وتحسين مستوى الأداء، وعلى غرار اجتماع مكتب التنسيقية الأوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي، الذي سيعقد هذه المرة في ضيافة الشعب الصحراوي، وسيشهد مشاركة دولية معتبرة، كمحطة للوقوف على مستوى تنفيذ قرارات ندوة التنسيقية الأخيرة التي عقدت في العاصمة الفرنسية باريس.

وذكر المكتب الدائم باستعداد جبهة البوليساريو للتعاون البناء مع جهود الأمم المتحدة لتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، وتنفيذ متقضيات خطة التسوية الأممية الإفريقية لسنة 1991، القاضية يتنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي، أكد على مسؤولية الأمم المتحدة في تنفيذ التزاماتها وتطبيق ميثاقها وقراراتها، وخاصة القرار 1514، الخاص بمنح الاستقلال للشعوب والبلدان المستعمرة.

وشدد المكتب الدائم في هذا الشأن بأن كل أسباب التوتر والاحتقان والتصعيد إنما تعود إلى ممارسة المملكة المغربية لعملية غزو واحتلال لا شرعي للصحراء الغربية، وارتكابها لخرق سافر لاتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1، من خلال فتح معبر في منطقة الكركرات، والإمعان في التعنت ورفض تطبيق قرارات الشرعية الدولية، بما فيها قرار مجلس الأمن الدولي الأخير 2153.

و هنئ المكتب الدائم الشعب الصحراوي بمناسبة حلول العام الجديد 2018، أشاد بصمود ونضالات جماهير شعبنا في كل مواقع تواجدها، وحيا بطلات وأبطال انتفاضة الاستقلال، مجدداً التضامن والمؤازرة مع معتقلي اقديم إيزيك وجميع المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية، مطالباً الأمم المتحدة بالتحرك العاجل لتطبيق القانون الدولي الإنساني في حقهم وإطلاق سراحهم في أسرع الآجال.

  قوة، تصميم وإرادة لفرض الاستقلال والسيادة.



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates