Monday, October 23, 2017

0 comments

مناضلـو لبوليساريـو فـي كـل بـقاع الأرض يطـلقـون حملة ‘كلنا مساهل’ رداً الهجوم الإعلامي المغربي

بعد الحملة “المغرضة” التي شنها إعلام المملكة المغربية خلال الأيام الماضية والتي لا يزال مستمر فيها في حق معالي وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل، والتي جاءت على خلفية تصريح أدلى به ضمن أعمال الجامعة الصيفية لمنتدى رؤساء المؤسسات الإقتصادية في بلاده، والذي أكد من خلاله أن البنوك المغربية المستثمرة في إفريقيا تقوم بتبييض أموال المخدرات.

وعلى هذا الأساس وبحسب ما علمت به شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية، أطلق مناضلو جبهة لبوليساريو بالأراضي المحتلة وبعدد من الدول المقمين بها، على منصات التواصل الاجتماعي، خاصة “تويتر”،”لبالتولك”، “الفايسبوك”، “أنستقرام”، حملة “كلنا مساهل” للتعبير عن تضامنهم المطلق مع عبد القادر مساهل، وتأكيدهم على تصريحاته.

وشدد أصحاب هذه الحملة الواسعة، أن ما قاله وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل، خلال فعاليات جامعة منتدى رؤساء المؤسسات بالعاصمة الجزائرية، هو الذي أكدته وتؤكده تقارير الأمم المتحدة، والمنظمات الدولية منذ عقدين من الزمن، فبحسب تقرير الهيئة الدولية لمراقبة المخدرات الصادر هذا العام فإن المغرب يظل يحتل الصدارة كأكبر منتج ومصدر لمخدر القنب الهندي على مستوى القارة الإفريقية و في العالم، أما مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات التابع لهيئة الأمم المتحدة فقد أكد هو الأخر في تقريره الأخير، أن المغرب حافظ على موقعه كأكبر منتج للقنب الهندي في العالم لعام 2017، و أن إنتاج المملكة من القنب الهندي بلغ من المساحات المزروعة في الهواء الطلق سنويا 38 ألف طن، مؤكدا أن جزءا كبيرا من الكمية المنتجة يتم تصديرها إلى أوروبا وبلدان شمال إفريقيا.

وبحسب التقرير الصادر عن كتابة الدولة الأمريكية حول المتاجرة بالمخدرات والجرائم المالية في العالم، فقد أكدت بدورها، أن مداخيل إنتاج القنب الهندي تشكل 23 بالمائة من الناتج الداخلي الخام للمغرب.

وأضاف التقرير ذاته، أن هذه التجارة أدخلت لخزينة الدولة حوالي 23 مليار دولار من أصل 100 مليار دولار المشكلة للناتج الداخلي الخام خلال سنة 2016.

 



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates