Wednesday, October 11, 2017

0 comments

هذه تفاصيل ”حصــريـة” للإنتصار الكبير الذي حققته قضيتنا، والهزيمة المدوية التي تلقتها نظام الرباط.

تلقى الاحتلال المغربي يوم امس الثلاثاء هزيمة دبلوماسية نكراء بعد تاكيد اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار على حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ومطالبتها للجنة ال24 بمتابعة الوضع بالصحراء الغربية, و تقديم عرض امامها حول تطوراتها خلال دورتها ال73, مثلما طالبت الامين العام للامم المتحدة بتقديم تقرير حول تطبيق اللائحة الحالية خلال الدورة ال73 .

وكانت مداخلة عمر هلال امس الثلاثاء قبل صدور القرار الاممي , قد عكست درجة ومستوى مراهنة الاحتلال المغربي على تحقيق هدف اخراج ملف الصحراء الغربية من اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار, حيث اسهب في استعراض ما يعتبره مبررات قانونية, مطالبا بالحاح كبير من اللجنة أن ترفع يدها عن ملف الصحراء الغربية من أجل السماح كما ادعى ” لمجلس الأمن بأن يقود دون تدخل، مسلسل المفاوضات الرامية إلى التوصل إلى حل سياسي تفاوضي ومقبول من الأطراف”.

ممثل الاحتلال المغربي لدى الامم المتحدة الذي صدم بكم ونوع مداخلات الدول الاعضاء التي طالبت في مجملها بالاسراع بتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية من خلال تنظيم استفتاء تقرير المصير , او الدخول في مفاوضات مباشرة مع جبهة البوليساريو الممثل الشرعي الوحيد للشعب الصحراوي , دون شروط مسبقة, اعلن موقف خطير دون حساب نتائجه عندما صرح بان المغرب “اقبر الاستفتاء بشكل نهائي”.

اقبار الاستفتاء معناه التحلل من التزاماته بتطبيق مخطط السلام الاممي الافريقي الذي صادق عليه سنة 1990 , وبالتالي التحلل من اتفاق وقف اطلاق النار الذي ترتب عنه, فهل الاحتلال المغربي يدرك ما يقول ام ان الصدمة القوية افقدته صوابه.

تخبط عمر هلال امام اللجنة الرابعة وتوزيعه للتهم في غياب ما تستدعيه اللياقة الدبلوماسية واحترام الهيئات, يعكس خيبة امل كبيرة لن يعقبها سوى الانهيار, فبالرغم من الدعم المطلق الذي حظي به الاحتلال المغربي من طرف النظام الفرنسي وبعض دول الخليج , والاموال الطائلة التي سخرها لاستدراج الدول الافريقية التي كان يراهن على كسب دعمها لما يسميه بالحكم الذاتي , وجد نفسه بدل من ذلك قد فقد بعض اصوات حلفائه التقليديين من افريقيا و العالم العربي من الذين اعتادوا على مجاراته, ولكن هذه المرة اختاروا الصمت لحفظ ماء الوجه بعد ان سجلوا الاجماع الدولي على ضرورة وفاء الاحتلال المغربي بالتزاماته الدولية بتطبيق استفاء تقرير المصير, او الدخول بسرعة في مفاوضات بدون شرو ط مسبقة.

تخبط الاحتلال المغربي عكسته ايضا فضيحة شرائه لذمم بعض الاقلام الماجورة في الصحافة الناطقة بالفرنسية, التي بعد ان لم تجد في مداخلات الدول الاعضاء ما تصنع به هالة اعلامية , لجئت الى تحريفها وهو ما يعتبر سابقة خطيرة في تاريخ الامم المتحدة, لم يغفل عنها ممثل الجزائر الشقيقة الذي حولها بقدرة قادر من مكاسب وهمية ارادها الاحتلال المغربي للمزايدة التضليلية الى وبال عليه.

وسيبقى هذيان عمر هلال امام اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار برهان قاطع على تخبط نظام الاحتلال المغربي بعد فشله الذريع في اخراج ملف الصحراء الغربية عن دائرة اهتمام اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار.

فشكرا جزيلا لدولة الجزائر العظيمة الوفية لمبادئها , وشكرا جزيلا ايضا لدولة فنزويلا ولكل الدول التي طالبت امام اللجنة الرابعة بضرورة تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية, وبالضغط على الاحتلال المغربي لحمله على الوفاء بالتزاماته بتطبيق مخطط السلام الاممي الافريقي الذي صادق عليه, او بالاسراع بالدخول في مفاوضات مع جبهة البوليساريو دون شروط مسبقة للتوصل الى حل سياسي متفق عليه يفضي الى تقرير مصير الشعب الشعب الصحراوي .

انه انتصار عظيم حقا علينا ان نثمنه و ان نوظفه احسن توظيف اعلاميا وسياسيا ودبلوماسيا, انه الانتصار العظيم الذي ياتي وشعبنا يستعد للاحتفال بالذكرى لل 42 للوحدة الوطنية التي اخرجت الصحراويين من ظلمات التفرقة والجهل وكل مصائب الدنيا الى الوجود , لتصنع منهم شعبا متماسكا متشبثا بحقه المشروع في الاستقلال وبناء الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية دولة كل الصحراويين على كامل ترابها الوطني .

لقد سمع افواج الخونة والمتخاذليون ومن تبعهم من الانتهازيين والطماعين , من الذين شاركوا في اشغال الدورة ال72, كيف دافع ممثلوا دول العالم باجماع عن تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية, وعن حق شعبها في الاستقلال والحرية , و وادركوا ان كانت لهم عقول يفقهون بها ان المدافعين عن الاحتلال المغربي بالرغم من انهم في مجملهم متواطؤون او اشتريت ذممهم يعدون على رؤوس الاصابع .

فان كانت لهم ضمائر عليهم ان يستحوا و الا ف “إذا لم تستح فأصنع ما شئت” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

رأي موقع الزملاء بموقع الصمود مع تغيير صياغة العنوان للشبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية.



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates