Saturday, October 28, 2017

0 comments

وزيرة الخارجية السويديـة : قـرار المحكمة الإوروبيــة يتطابق مع موقف الحكومة السويدية.

أكدت وزيرة الخارجية السويدية السيدة مارغوت والستروم على موقف بلدها الثابت في دعم القضية الصحراوية، نافية أي تراجع بخصوص دعم كفاح الشعب الصحراوي .

واضافت الوزيرة بأن الحكومة الحالية هي الأكثر نشاطاً على الإطلاق عندما يتعلق الأمر بالصحراء الغربية نافية ما يروج حول تقاعس الحكومة السويدية في نشاطها ازاء الصحراء الغربية.

فالسويد، ومنذ 2016، كثفت من عملها تجاه الصحراء الغربية.، وهناك اتصالات دورية على مستويات رفيعة مع طرفي النزاع المغرب وجبهة البوليساريو، ومع المجتمع المدني في السويد من اجل المساهمة في التوصل الى الحل الذي اقرته الامم المتحدة.

واوضحت السيدة مارغوت والستروم أن تأثير عضوية السويد في مجلس الأمن الدولي عكسها ماورد في نص قرار المجلس لشهر أبريل الماضي، حيث دافعت السويد عن ضرورة تضمينه مسألة الدعم الإنساني للاجئين الصحراويين، و موضوع حقوق الإنسان و إشراك المرأة في المسار السياسي.

و أضافت الوزيرة أن الحكومة السويدية نشطة كذلك في إطار الإتحاد الأوربي بالنسبة لمسألة الصحراء الغربية، مذكرةً بحكم محكمة العدل الأوربية شهر ديسمبر 2016، و القاضي بعدم قانونية تطبيق الاتفاقات المبرمة بين الإتحاد الأوربي و المغرب، و المتعلقة بالمنتجات الفلاحية و السمكية، على إقليم الصحراء الغربية، و “أن شعب الصحراء الغربية يجب أن يكون حاضراً في أي إتفاق حول استغلال الموارد الطبيعية للإقليم. وهو القرار الذي يتطابق مع موقف الحكومة التي تدعم تنفيذه.



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates