Tuesday, July 11, 2017

0 comments

كيف يلعب المخزن بعقول المغاربة ؟

كيف يلعب المخزن بعقول المغاربة؟

لنتابع الاحداث بتمعن

بعد نجاح الثورة الشعبية في تونس عام 2011 م وسقوط نظام زين العابدين بن عليدعا شباب مغربي، عبر مقطع فيديو قصير إلى التظاهر يوم 20 فبراير 2011تلته تسجيلات اخرى ودعوات اخرى يتزعمها شباب مغربي  غاضب على الاوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في المغرب

وبعد نجاح المظاهرة ثورة 25 يناير بمصر  ازدادت قاعدة تاطير حركة 20 فبراير التي ضمت ثلاثة مجموعات  هي :حرية وديمقراطية الان ,الشعب يريد التغيير و من اجل الكرامة :الانتفاضة هي الحل  وبدات هيئات ومنظمات وحتى احزاب يعلن انضمامها للحركة ,وهي منظمات وهيئات واحزاب غالبيتها من المعارضة وفي مقدمتها جماعة العدل والاحسان ,والجمعية المغربية لحقوق الانسان

وفي 14 فبراير وزع نشطاء الحركة بيانهم التاسيسي الذي جاء على النحو التالي:

” وإيمانا منا كـ “شباب 20 فبراير” أن تراكم المعضلات الاجتماعية يرجع بالأساس إلى الاختيارات السياسية وبنية النظام السياسي المغربي المناهض لمصالح أبناء الشعب الفقراء، نطالب :

– دستور ديمقراطي شكلا ومضمونا يمثل الإرادة الحقيقية للشعب.

– حل الحكومة والبرلمان وتشكيل حكومة انتقالية مؤقتة تخضع لإرادة الشعب.

– قضاء مستقل ونزيه

– محاكمة المتورطين في قضايا الفساد واستغلال النفوذ ونهب خيرات الوطن.

– الاعتراف باللغة الأمازيغية كلغة رسمية إلى جانب العربية والاهتمام بخصوصيات الهوية المغربية لغة ثقافة وتاريخا

– إطلاق كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي ومحاكمة المسؤولين.

وذلك قصد الاستجابة لتطلعات عموم أحرار الوطن وتوفير شروط العيش الكريم يضمن:

– الإدماج الفوري والشامل للمعطلين في أسلاك الوظيفة العمومية

– ضمان حياة كريمة بالحد من غلاء المعيشة والرفع من الحد الأدنى للأجور

– تمكين عموم المواطنين من ولوج الخدمات الاجتماعية وتحسين مردوديتها”

وفي 17 فبراير 2011 نشطت قيادة الحركة  ندوة صحفية بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أعلنوا خلالها عن مطالبهم الرسمية ومنها: التحول من الملكية المطلقة الى الملكية البرلمانية، وتعديل الدستور بما يضمن مقومات الديمقراطية والشفافية، وحل البرلمان، وإقالة الحكومة..

بعد الاعتراف في تونس بحركة النهضة الاسلامية ومشاركتها في انتخابات 23 اكتوبر واتضاح توجه مصر نحو حكم الاخوان المسلمين ,اجريت انتخابات برلمانية مبكرة في المغرب في 25 نونبر 2011،ورتب كل شيئ ليفوز حزب العدالة والتنمية ,بعدما اعد دستورا شكليا وقدمت وعود وكان لابد من تغطية حزب العدالة والتنمية لتمريرها واعادة ترتيب دار المخزن لمسايرة الاحداث وحقق فعلا ما يريد ولو بشكل ظرفي:

·         شارك حزب العدالة والتنمية الذي كان معارضا ومكانه الطبيعي مح الحراك ,في قمع الحراك

·         روج بشكل جيد للدستور الممنوح رغم انه بدل ان يحد من صلاحيات الملك وسعها اكثر

·         واجه الحزب وبشراسة نشطاء حركة 20 فبراير ودخل مع الاحزاب في لعبة تشتيت الصف ولعب وزير العدل والحريات  الذي هو من نفس الحزب الذي كان معروفا بمشاركاته في المظاهرات دورا في اعتقال رؤوس الحركة ولعب الناطق الرسمي باسم الحكومة وهو من نفس الحزب دورا في التضليل وخلط الاوراق لاجهاض الحراك

·         ساهم بشكل كبير في تقوية مراسيم البيعة وتقبيل اليد والركوع والسجود للملك والتي يرفضها  المغاربة وعبرو عنها في حراك 20 فبراير

·         لعبت شعبوية بنكيران دورا مهما في مواجهة الشعب لتمرير الخطط الاقتصادية التي تزيد من تجويع الشعب وترفع من ثروة الهولدينغ الملكي

·         اعطى الحزب صورة المغرب بالخارج التي يريدها المخزن ,الاسلام المعتدل والديمقراطية والتناوب على السلطة وما الى ذلك

·         وساهم بشكل رئيسي في لعب دور الشجرة التي تخفي الغابة في دور حكومة الواجهة للديكور وتغول حكومة الظل التي تقود المغرب فعليا

مرت خمس سنوات المحددة للحكومة ,وخلالها مر ما يسمى الربيع العربي بردا وسلاما على المغرب حتى لو كان ذلك ظاهريا ,وبدا المغرب يروج للاستثناء المغربي ,وخلال الفترة انتهى حكم الاسلاميين في تونس وقضي على الاخوان في مصر ,وبدات السعودية تضيق الخناق لمعارضة العدالة والتنمية في توجهها للحركة الوهابية التي تقودها السعودية ,واصبح الحزب غير مرغوبا فيه من قبل المخزن الذي بدا يعد العدة للانتخابات  وحساباته تتوجه نحو انهاء حكم العدالة والتنمية الذي انتهت ورقته ,وهو مافهمه الحزب بشكل جيد وفي هذا الاطار تدخل التصريحات المثيرة التي يدلي بها بنكيران من حين لاخر ,سواء تعلق الامر بحكومة الظل او بسلطة الملك الى غير ذلك

المفاجاة كانت يوم 07 اكتوبر 2016 ,عندما فاز وبشكل غير محكم فيه الحزب مرة ثانية في الانتخابات بـ 125 مقعدا,فيما لم يحصل حزب المخزن ,حزب الاصالة والمعاصرة سوى على  102 المقاعد

هنا بدا المخزن يظهر تفاجاه اكثر من غضبه وذلك من خلال:

·         اعطيت اوامر صارمة للاحزاب بعرقلة تشكيل الحكومة وعدم التحالف مع بنكيران وتابعنا جميعا ماجرى بين حزب الاستقلال مع العدالة والتنمية وحتى ماعاشه حزب الاستقلال داخليا والاتحاد الاشتراكي واحزاب اخرى

·         رغم ان الملك شكل البرلمان وعين رئيسة وعقد اجتماعا في نفس اليوم للمصادقة على القانون التاسيسي للاتحاد الافريقي ,ترك الملك بنكيران يجر الحبل وحده وغلق في وجهه كافة الابواب والنوافذ لمدة خمسة اشهر بالكمال والتمام,ليعين,ورغم انه بمكان الملك وانطلاقا من دستوره المفصل على مقاسه ان يعين رئيس حكومة من اي حزب اراده اوحتى شخصية مستقلة ارادها ,عين  ومن نفس الحزب وزير خارجية سابق اقيل وابعد عن الحكومة لاسباب لازالت قائمة بل ومشاكل لازالت عل حالها,وهو مايعني استهداف الحزب برمته

·         الغريب ان نتائج الانتخابات اعلنت يوم 07 اكتوبر ويوم 28 اكتوبر تم طحن محسن فكري سماك الحسيمة في حاوية ازبال ,والملك واصل جولاته السياحية وليس هذا فحسب بل ولاول مرة يلقي خطاب مايسمى المسيرة  في 06 نوفمبر من العاصمة السنغالية داكار ,وكانه يريد للقضية ان تاخذ بعدا اخر وتتطور وتتعمق بشكل اكبر

·          رغم ان الاحتجاجات على مقتل محسن فكري عمت المغرب باكمله تقريبا لكن المخزن ضغط ووجه الاعلام والحكومة والاحزاب الى ان تبقى محصورة في مدينة الحسيمة بشكل خاص وفي منطقة الريف بشكل عام ,وكان القمع في المناطق الاخرى من الدار البيضاء والرباط واسفي ومراكش و فاس ومكناس واكادير في اقصى الجنوب ووجدة والراشدية وغيرها فلااحد يتكلم الا عن الريف والحسيمة

·         عمدة مدينة الحسيمة ليس شخصا عاديا ,فهو  الياس العمار ,الرجل الثاني بعد الهمة ,محسوب على حكومة الظل وهو رجل المهام المخزنية القذرة وهو الامين العام لحزب المخزن الاصالة والمعاصرة وهو الاجدر بقيادة خطة المخزن لانهاء حكم العدالة والتنمية

ناتي الان على ورقة اللعبة الرئيسية ,زعيم الحراك الزفزافي  وعلينا طرح التساؤلات التالية من اجل الفهم:

·         دون سابق انذار ظهر الزفزافي ليلة 28 اكتوبر ,يعني ليلة مقتل محسن فكري وصعد على المنبر ليواجه الوالي المحافظ لمدينة الحسيمة وممثل النيابة العامة اللذان نزلا ليلا الى الشارع لتهدئة الاوضاع وواجه بكل ما له من قوة وثقة لضحد حججهم ,ومن يجرا في المغرب على فعل ذلك ويبقى سبعة اشهر دون كلمة واحدة من المخزن وهو ليس الا حارس ليلي في احدى شركات الحراسة ,وهو الذي لم يتجاوز مستوى التعليم الثانوي و ليس بمستوى رجل المال والاعمال البرلماني السابقسعيد شعو الذي استعدت المملكة سفيرها بهولاندا للتشاور بسبب رفض الاخيرة تسلميه لها؟

·         لماذا عمدت الدولة الى تحويل الزفزافي دون غيره زعيما ووجهت الانظار نحوه دون سواه؟,وما خلفية تصريحات الزفزافي حول القضية الصحراوية وحديثه عن الانفصال وتركيزه على وحدة المغرب ؟

·         لم يتصاعد الحراك بشكل اقوى ويظهر الزفزافي بشكل اكبر حتى بعد تشكيل العثماني لحكومته ؟ ومن دفع  الاغلبية في حكومة العثاني الى وصف الريفيين بالانفصاليين للدفع نحو المزيد من التصعيد؟ ,ولماذا لم  يعتقل الزفزافي ومجموعته حتى 29 ماي 2017 اي بعد سبعة اشهر ويوم على انطلاق الحراك على اثر طحن محسن فكري؟

·         لماذا ينقل الزفزافي واخرون الى الاعتقال بالدار البيضاء وليس الحسيمة على غرار الباقية ؟اهو خوف من المتظاهرين ام تامين للمجموعة ؟

·         من الذي امر الميت المجلس الوطني لحقوق الانسان و إدريس اليزمي، الغائب بتسريب تقرير عن تعرض المعتقلين  للتعذيب ؟ولماذا هذه السابقة من نوعها؟

·         من سرب رسالة منسوبة للزفافي تحرض على المزيد من التمرد والصعيان والتظاهر ؟وماالدور الذي يلعبه من رائ صورة الملك في القمر المحامي محمد زيان في كل هذا؟

·         من الذي تجرا واخرج الزفزافي ونقله بهدوء الى مكان امن وصره عاريا ليظهر اثار التعذيب على جسده ؟

·         ولماذا الملك غاضب على الحكومة وعلى الدرك وامر بسحب رجال الامن من ساحة الحسيمة في وقت يضرب فيه المتظاهرون بالرباط ضربا لارحمة فيه ولاتمييز؟

·         وماذا يعني انتقاد عبد العالي حامي الدين لسعد الدين العثماني والذي تلاه البرلماني السابق عن حزب العثماني عبد العزيز افتاتي  لمطالبة العثماني بالاستقالة

·         ثم لماذا في الوقت الذي يحتاج فيه المغاربة للملك من اجل التدخل يسافر في عطلة الى فرنسا يتجول ويلتقط الصور رغم انه سافر من مدينة طنجة التي تبعد اميالا  فقط عن الحسيمة ؟

خلاصة القول.

صحيح ان الاشقاء في المغرب يعانون الامرين ,بين مخزن مستبد وملك طاغية وطقوس مهينة وبين التراكمات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي يعانونها يوميا وليس لهم الحق في العيش في بلدهم كمواطنين عاديين بل كخدام اعتاب قصر ملك ورعاياه ,مرغمين على الركوع والسجود للملك وفرس الملك ومظلة الملك

وصحيح ايضا ان معركة النضال التي يقودها الاشقاء في المغرب معركة صادقة ونبيلة ,سواء معركة المعطلين او المعلمين او الاطباء او حتى اسرى الحرب ,او تلك التي يقودها سكان الاحياء القصديرية او الفقراء الذين ليس لهم بمايدون به رمق عيشهم.

لكن مايحدث اليوم لايغدو عن مسرحية هزلية من مسرحيات المخزن يريد من خلالها القفز على مطالبهم المشروعة والتخلص باوامر خارجية من احزاب وشخصيات معنية دون اخذ بعين الاعتبار ماسي الشعب المغربي او معاناته او اوضاعه.

عن الإعلامب القدير محمد سالم احمد لعبيد.



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates