Friday, June 2, 2017

0 comments

رئيس الدولة يلتقي مسؤولي الحزب الشيوعي الكوبي

التقى رئيس الجمهورية اليوم الخميس مع عدد من مسؤولي الحزب الشيوعي الكوبي، في مقدمتهم السيد خوسي رامون بالاغير José Ramón Balaguer  عضو أمانة الحزب، مسؤول قسم العلاقات الخارجية في اللجنة المركزية، الذي كان مرفوقاً بعدد من قيادات الحزب,

السيد بالاغير، وبعد الترحيب بالرئيس الصحراوي والوفد المرافق له، أكد على عمق العلاقات التاريخية التي تربط الحزب الشيوعي الكوبي بجبهة البوليساريو، لافتاً بتقدير إلى أنها تقود الشعب الصحراوي في كفاح بطولي، يعتبر مثالاً للعالم في المقاومة والصمود والتشبث بالمبادئ والحقوق المشروعة.

وجدد السيد بالاغير، باسم الحزب الشيوعي الكوبي والشعب الكوبي وقيادته الموقف المبدئي الثابت إلى جانب كفاح الشعب الصحراوي من أجل الحرية والاستقلال

وخلال اللقاء الذي جرى بمقر الحزب، قدم السيد رئيس قسم العلاقات الخارجية للجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي عرضاً مفصلاً عن تطورات الأوضاع في جمهورية كوبا، والدور الريادي للحزب في مواجهة التحديات التي تواجهها البلاد، خاصة في ظل الحصار الاقتصادي الظالم المفروض عليها.

كما شرح السيد بالاغير المحاور الكبرى للنموذج الاقتصادي والاجتماعي الكوبي للتنمية الاشتراكية عامة، وخاصة القواعد الأساسية للمخطط الوطني للتنمية الاقتصادية والاجتماعية إلى غاية سنة 2030، مؤكداً أن بلاده تمر بمرحلة جد مهمة في تاريخها، ولكنها تسير بخطوات ثابتة نحو النجاح.

رئيس الجمهورية أثنى على الشروحات القيمة والتي تبرز مستوى الحنكة السياسية للقيادة الكوبية، برئاسة رئيس مجلسي الدولة الوزراء، السيد راؤول كاسترو، في التعاطي مع تطورات وتحديات متلاحقة، بالحفاظ دائماً على مبادئ ومنطلقات الثورة الكوبية.

وبعد أن قدم عرضاَ عن آخر تطورات القضية الوطنية، على مختلف الجبهات، مركزاً على محاور الأمم المتحدة وانتفاضة الاستقلال والمعركة القانونية والقضائية، أكد رئيس الجمهورية لمحاوريه إرادة الشعب الصحراوي الراسخة في المضي في معركته المقدسة من أجل الحرية والاستقلال.

كما توقف رئيس الجمهورية عند العلاقات الممتازة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين في الجمهورية الصحراوية وجمهورية كوبا، مفصلاً في جوانب التعاون وتبادل الخبرات والتكوين في مختلف المجالات التي تربط بين الحزب الشيوعي الكوبي وجبهة البوليساريو، ليجدد في الأخير عبارات الشكر والتقدير والعرفان لكوبا وشبعها النبيل على الدعم المتواصل واللامشروط للقضية الصحراوية، مذكراً في هذا الخصوص بمواقف الراحل الكومندانتي فيديل كاسترو.

وحضر اللقاء عن الجانب الصحراوي كل من عمر منصور، عضو الأمانة الوطنية، الوزير المنتدب المكلف بأمريكا، وخيرة بلاهي، عضو الأمانة الوطنية، ممثلة الجبهة في إسبانيا، ومحمد مولود محمد فاظل، وزير التعليم والتربية، وماء العينين اتقانا، السفير الصحراوي بكوبا، وعبداتي ابريكة، مستشار بالرئاسة.

للتذكيرة، يواصل السيد إبراهيم غالي، رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة، الزيارة الرسمية التي تقوده إلى جمهورية كوبا، والتي شرع فيها منذ يوم 25 ماي المنصرم والتقى خلالها بالرئيس الكوبي السيد راؤول كاسترو وعدد من المسؤولين الكوبيين.



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates