Thursday, April 27, 2017

0 comments

لهـذا السبب تـم تأجيـل التصويـت على قرار مجلس الأمن الخاص بملف الصحراء الغربية المحتلة.

لم يتوصل مجلس الأمن الدولي الى غاية ساعة متأخرة من ليلة الأربعاء إلى الخميس إلى اتفاق بشان مشروع قراره الجديد حول الصحراء الغربية.

ولم تدرج الرئاسة الأمريكية لمجلس الأمن الدولي الصحراء الغربية ضمن أجندة اجتماعات الخميس حتى يتسنى حسم المسالة قبل يوم السبت المقبل .

وفي وقت تطالب غالبية الدول الأعضاء بجعل استئناف المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو الهدف الرئيسي للقرار وتفادي إشارات من شانها التأثير على مواقف الطرفيين ، تحاول فرنسا التشبث بمطلب انسحاب جبهة البوليساريو من الكركرات.

وكشف ممثل جبهة البوليساريو بالامم المتحدة السيد البخاري احمد أن جبهة البوليساريو “تنتظر نهاية المحادثات حول مشروع القرار قصد الإعلان عن موقفها علنيا حول مسار السلم بما في ذلك الوضع في الكركرات”.

وصرح الدبلوماسي الصحراوي أن المغرب وفرنسا يضغطان بقوة إلى غاية المطالبة بالانسحاب الفوري لجبهة البوليساريو من الكركرات دون أدنى شرط”.

و حسب ذات المتحدث كان لفرنسا و لبعض أصدقاء المغرب غير المعروفين نفوذا كبيرا على تحرير نص المشروع.

من جهته اعتبر المنسق الصحراوي مع بعثة المينورسو امحمد خداد بأن هناك نزوع على مستوى الأمانة العامة لمنظمة الأمم المتحدة لتغيير طبيعة النزاع في الصحراء الغربية مؤكدا في هذا الصدد رفض الصحراويين كل تفاوض خارج اطار الشرعية الدولية.

اقترحت جبهة البوليساريو على منظمة الأمم المتحدة إرسال لجنة تقنية قصد دراسة انتهاك وقف إطلاق النار على أرض الواقع غير أن فرنسا و المغرب عارضتا هذا الاقتراح عن طريق محاولة توريط مجلس الأمن في إضفاء الصفة الشرعية على أفعال الرباط.

نقلاً عن الزملاء بموقع الصمود مع تغيير العنوان.



0 comments:

Best viewed on firefox 5+

Popular posts

Copyright © All Rights Reserved MulaySmara
Western Sahara updates